تحيات ورسائل اجلال واكبار، ومعايدات الى المرأة الأم والزوجة والاخت والحبيبة والصديقة والابنة، وبيانات أممية تؤكد حق المرأة في الانخراط في الحياة العامة، وتشيد بأهميتها في المجتمعات… هي كل ما يقدم الى المرأة في عيدها العالمي.

وفي لبنان، بلد الحريات والديمقراطية، تعطى الحقوق الكاملة للرجال فقط، ولا تنصف النساء في كثير من الاحوال. فالمرأة اللبنانية لا تستطيع ان تخطو خطوة من دون استشارة زوجها واخاها وأباها، بينما الرجل يستطيع أن يمارس حريته كاملة من دون الرجوع الى أي كان. فالمرأة والرجل في لبنان متساويان نعم، ولكن في الواجبات فقط!